اهتمام الدولة بالمعلم لترقية التعليم

انعقد مؤخرا المؤتمر الخامس للاتحاد المهني العام للمعلمين السودانيين بصالة المعلم تحت شعار(المعلمون عطاء يتمدد ووفاء يتجدد) بمشاركة النائب الاول لرئيس الجمهورية وحضور عدد من مقدر من المعليمن حيث دعت الأستاذة سعاد عبد الرازق وزيرة التربية والتعليم جميع مؤسسات الدولة والمنظمات المجتمعية لتكون سندا للتعليم حتى يؤدي رسالته بصورة مثلي بالإضافة إلي إنشاء أكاديمية مهنية لتأهيل المعلمين وتدريبهم .
وأضافت أن الوزارة انتدبت 660 معلم ومعلمة لسلطنة عمان بحكم العلاقة بين البلدين مما يؤكد أن نظام التعليم بالسودان مفتوح مع الدول الأخرى وأن المعلم يمثل الدبلوماسية الشعبية وعكس ثقافة السودان وإرثه الحضاري للعالم.
ووجهت الوزيرة بأن يكون التدريب للمعلمين ضمن الأولويات التي تقدم لتأهيلهم للقيام بدورهم علي أكمل وجه مطالبة رئاسة الجمهورية بضرورة العمل علي توفير الميزانيات لاستيعاب 15 ألف معلم العام المقبل وكذلك تحسين طبيعة العمل للمعلمين لترقية التعليم بالبلاد .
وقالت الوزيرة إن هناك طلبات من عدة دول لانتداب معلمين بالإضافة إلي الاهتمام بمدارس الصداقة وإنشاء ملحقيات ثقافية ليكون المعلمين رسل لها ،وإن كل مخرجات مؤتمر التعليم وجدت الاهتمام بمختلف الولايات خاصة وان المعلمين يمثلون سندا لرئاسة الجمهورية في سبيل تحقيق الأمن الاجتماعي وتعزيز المشروعات القومية من أجل استقرار السودان وهذا الأمر يتطلب أن يكون للمعلم وضع مريح يمكنه من الانطلاق لأداء رسالته ، مشيدة بدور المكتب السابق للاتحاد المهني للمعلمين السودانيين ورئاسة الجمهورية في دعمها المتصل والمتواصل للتعليم.
وقال المهندس يوسف عبدالكريم رئيس اتحاد عام نقابات عمال السودان إن المعلمين هم الركيزة الاساسية لتعليم وتخريج أجيال المستقبل لبناء الوطن و قيادة البلاد الي بر الأمان .، وأن هناك انسجاما نقابيا بين نقابة الاتحاد المهني للمعلمين والاتحاد العام لنقابات عمال السودان وأن الاتحاد يولي اهتمامه لتدريب المعلمين .
من جانبه قال الدكتور عوض صالح النو نائب رئيس الاتحاد المهني العام للمعلمين السودانيين إن الخبرات الطويلة للمعلمين قادتهم الي أن يكونوا طلائع الثورة وقادة التغيير مؤكدا ضرورة الاهتمام بايجاد أكاديمية لتدريب المعلمين حتي يؤدوا دورهم بصورة مثلي .
وطالب رئاسة الجمهورية بان تمنح بطاقة المعلم مزيدا من الصلاحيات خاصة وأن هنالك 300 ألف معلم ينتشرون في مختلف أرجاء السودان يعملون علي تزكية المجتمع مما جعلهم يكتسبون ثقة المجتمع.
وقال رئيس النقابة العامة لعمال التعليم بالسودان الدكتور عباس محمد احمد حبيب الله إن بلادنا تعيش حركة نشطة علي مختلف الأصعدة وإن المعلمين يعملون علي خدمة الوطن حتي يكون علما بين الدول من خلال التبشير بالحوار حتي يصل الي غاياته ، خاصة وأن هذا المؤتمر يجمع كل أطياف السودان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.