الوطني رافضو الحوار ينظرون لمصالحهم الحزبية

اتهم حامد ممتاز الامين السياسي للمؤتمر الوطني القوي السياسية والحركات المسلحة الرافضة لقبول الحوار بأنها تنتظر الي مصالحها الحزبية وليس مصلحة الوطن واكد ممتاز لدي مخاطبته منتدي امانة شباب حزبه بالخرطوم امس وان الوطني جاد في عملية الحوار ومفتوح لكل القوي الرافضة باعتبار الحوار مشروع القرن الواحد والعشرين في السودان من جانبه هاجم كمال عمر الامين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي قوي نداء السودان وقال ان الوثيقة للحكم وليست لوضع الحلول واشار الي ان احزاب نداء السودان لا توجد لديها برنامج اذا اسقطت نظام المؤتمر الوطني واكد ان الحوار بالداخل هو الطريق الانسب لحل ازمات البلاد وليس بالخارج وقال عمر ان مؤتمر الحوار ستطرح فيه مشاكل عالقة منذ الاستقال واشار الي وجود قوي سياسية تري ان الحوار الوطني يهدف لوحدة الاسلاميين وليس لقضايا الوطني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.