البشير: اللحظة الراهنة بالسودان أشد إلحاحاً لإقرار الحوار

قال الرئيس السوداني، عمر البشير، إن بلاده تحتاج إلى الحوار وأن اللحظة الراهنة بالسودان أشد إلحاحاً لإقرار الحوار كوسيلة فاعلة وقيمة عظيمة للحفاظ على وحدة السودانيين، موضحاً أن غاية حكومته خلق أمة سودانية ووطن معافى من آفات الفرقة والشتات.

وشدّد البشير خلال كلمته بمناسبة عيد الأضحى المبارك، على استقرار السودان السياسي والاقتصادي والاجتماعي، ولتحقيق التنمية الشاملة ومجابهة التحديات التي تواجه البلاد في محيط عربي وأفريقي ملتهب.

ووجه التهنئة للمرابطين في الثغور من منسوبي القوات المسلحة، وجهاز الأمن، والشرطة الموحدة، ومجاهدي الدفاع الشعبي، والشرطة الشعبية، والخدمة الوطنية، وقوات الدعم السريع، مبيناً أنهم يؤدون واجبهم المقدس حماية لأمن المواطنين وحراسة لأمن وسيادة الوطن .

وهنأ البشير المرابطين والمشاركين في عاصفة الحزم دفاعاً عن أمن الحرمين ولإعادة الأمل والشرعية لليمن، كما هنأ الشعب الفلسطيني، مبيناً أنه يتعرض هذه الأيام للعدوان والاعتداء، داعياً جميع الحكومات والشعوب لمساندة فلسطين لتتمكن من صد العدوان .

وتوجّه البشير بالتهنئة للأهل في سوريا واليمن الذين هم حضور بيننا في السودان، مرحباً بهم في وطنهم السودان، كما رحب بكل الجاليات العربية والإسلامية وكل الوجود الأجنبي المسلم في السودان.

وكان البشير قد أجرى اتصالات هاتفية بخادم الحرمين الشريفين، و أمير دولة قطر، وأمير دولة الكويت، هنأهم خلالها بعيد الأضحى المبارك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.