إبراهيم محمود يتعهد بتذليل عقبات الاتصال بالحركات الرافضة

اطلع مساعد الرئيس السوداني، إبراهيم محمود، نائب رئيس المؤتمر الوطني على جهود لجنة الحوار التشاوري الداخلي والحراك الذي تقوم به لجنة الاتصال بالحركات غير الموقعة على وثيقة الدوحة، وتعهد بتذليل العقبات كافة وتوفير متطلبات العمل.

والتقى محمود يوم الإثنين في مكتبه بمقر الحزب في السودان، برئيس لجنة الحوار التشاوري الداخلي صديق ودعة.

وقال ودعة خلال تصريحات صحفية، إنه أطلع مساعد البشير على جهود اللجنة في ما يتعلق بالحوار الداخلي والاتصال بالحركات غير الموقعة على سلام دارفور، مؤكداً أن مساعد الرئيس تعهد بتذليل عقبات العمل مع توفير متطلبات العمل.

وفي السياق بحث محمود، مع والي النيل الأزرق، حسين يس، بحث مسار الحوار الوطني بشقيه السياسي والمجتمعي بالولاية، بجانب موقف الموسم الزراعي.

ومن جهته قال يس إن أهل النيل الأزرق، من أشد الناس وأكثرهم حرصاً على نجاح الحوار، وهم الذين عانوا من ويلات الحرب، وقال إنهم يتوقون لإنهاء المعاناة عبر الحوار، وأشار إلى توقيع جل القوى السياسية لوثيقة تطالب بالحوار.

وأعلن أن تلك الوثيقة سيتم تسليمها لمقررية الحوار الوطني بالمركز، بالإضافة إلى تجديد البيعة للرئيس عمر البشير خلال الأيام المقبلة.

وأشار والي النيل الأزرق إلى زراعة 80% من جملة 2.700.000 فدان بالولاية، لافتاً لبدء عمليات حصاد محصول السمسم، وأضاف” إنتاج هذا العام لا يقل عن إنتاج الموسم السابق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.