ابراهيم محمود: الحوار يهدف لإنتاج حلول دائمة لمشكلات البلاد

جدد المهندس إبراهيم محمود مساعد رئيس الجمهوريه نائب رئيس المؤتمر الوطني للشئون الحزبية التأكيد علي أن الحوار الوطني الجاري بشقيه السياسي والمجتمعي يهدف لإنتاج حلول دائمة لمشكلات البلاد.
وشدد سيادته في تصريحات صحفيه بالمركز العام للمؤتمر الوطنى يوم امس علي انه لا سبيل لتحقيق التنمية والتطور ورفاهية الشعب السوداني مالم يتم التوصل لحلول مستديمة تنهي الصراعات السياسية والاقتتال الداخلي.
وعبر عن امله في ان تعمل جميع القوى وقطاعات المجتمع للمشاركة بفعالية من أجل إنجاح الحوار الوطني وصياغة المصالح والاهداف الاستراتيجية للدولة السودانية. وقال ان تحقيق الإستقرار والوفاق السياسي والأمني هو الركيزة لتحقيق تطلعات الشعب السوداني.

وقال نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني ابراهيم محمود ان طلب ياسر عرمان من المملكة العربية السعوديه عدم تقديم اي مساعدات للشعب السوداني امر غير مقبول وقال ان اي تصريحات ضد مصلحة الوطن تعتبر خيانة عظمي .
واتهم ابراهيم الحركة الشعبية بانها السبب الرئيس في معاناة البلاد وتدهور الاوضاع بسبب تأجيج الحرب واضاف انها لا تريد خيرا ولا استقراراً للبلاد واكد ان هذا سلوك مشين لا يشبه سلوك مواطن سوداني ناهيك عن من يدعي بانه يناضل من اجل الوطن .
ووصف ابراهيم محمود بعض الحركات بأنها لا تهمها مصلحة الوطن واضاف ان الحوار فرصة يندر تكرارها وعلي حاملي السلاح الاستفادة منها والمح انه ربما يوصي الحوار ان يعامل الحركات بانها حركات ارهابية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.