“7+7”: اكتمال الإعداد للمؤتمر العام

أعضاء آلية (7+7)

جدّدت الآلية التنسيقية العليا للحوار الوطني “7+7″، توافقها على قيام المؤتمر العام للحوار في العاشر من أكتوبر المقبل، واعتبرته عرساً وطنياً يتفق فيه الشعب السوداني لأول مرة على مسألة الحكم، مؤكدة اكتمال الإعداد له بخطى وفاقية وحثيثة.

وقال عضو الآلية، الدكتور أحمد بلال عثمان، في تصريحات صحفية بالمركز الإعلامي للحوار الوطني بقاعة الصداقة عقب اجتماع الآلية، الإثنين، إن الاجتماع اطمأن على ترتيبات انعقاد الجلسة الافتتاحية والدعوة لها، معرباً عن أمله في انضمام الممانعين للحوار، غير أنه قال لن نرهن حضورهم بأكثر مما يجب.

من جهته اعتبر عضو الآلية، كمال عمر، الاجتماع من أنجح الاجتماعات وناقش قضايا الحوار الملحة واطمأن على عمل اللجان التحضيرية والاتصالات بالممانعين، مبيناً أنه تم الاتفاق على الشكل الإطاري للجلسة الافتتاحية للمؤتمر العام باعتباره يوماً مهماً وحاسماً في تاريخ الشعب السوداني.

وحول قضية الحريات أكد توافق الآلية بصورة كاملة بشأن الحريات، وقال أي حديث عن تزويرها لا صلة له بالحقيقة، وأن الحوار سيتيح الحريات ومساحة الرأي للكل وهو يخاطب كل القضايا التأسيسية للدولة السودانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.