السودان يوقع اتفاقية مع سيمنز الالمانية لتوريد 5 وحدات للكهرباء بسعة 850 ميقاواط

وقعت وزارة الموارد المائية والري والكهرباء وشركة سيمنز الألمانية علي عقد توريد خمسة وحدات غازية بقدرة اجمالية 850 ميقاواط لتوليد الكهرباء يبدأ تشغيلها داخل الشبكة نهاية العام المقبل.
وقال معتز موسي وزير الموارد المائية والري والكهرباء خلال مراسم التوقيع بالعاصمة الألمانية برلين ان
العقد يتضمن بالإضافة إلى التوربينات الغازية خمس مولدات و أنظمة تحكم سيتم تركيب ثلاثة منها بمحطة قري الحرارية في حين ستشكل الوحدات المتبقية المرحلة الاولى من محطة البحر الاحمر لدعم توليد الطاقة الكهربائية في مدينة بورتسودان والشبكة القومية .
مشيرا الي تشغيل الوحدات الخمس في الوقت الراهن كدورة احادية علي ان يتم ترفيعها كدورة مزدوجة باضافة توربينات بخارية في وقت لاحق ، ونوه موسي بان عودة شركة سيمنز للمنافسة في سوق الطاقة في السودان بعد انقطاع دام لأكثر من عقد من الزمان يعتبر مكسبا كبيرا لمجال الطاقة في البلاد لما تتميز به الشركة من جودة عالية في مجال انتاج الكهرباء موضحا بان هذه الخطوه تعتبر فتحا جديدا من شأنها تشجيع الشركات الأوربية الاخرى في هذا المجال.
من جهته قال المدير التنفيذي لشركة سيمنز الألمانية فيلي ميكسنر ان التوربينات الغازية الفئة( E ) ” تعمل بثلاثة انواع من الوقود الى جانب الغاز الطبيعي فضلا عن مميزات المرونة في التشغيل وأضاف ان السودان يتمتع بامكانات و سوق كبيرة في مجال توليد الكهرباء والبنية التحتية.
تجدر الإشارة الي ان سعة الكهرباء ما قبل العام 2009 كانت 850 ميقاواط فيما تم اضافة 1250 ميقاواط بدخول سد مروي و500 ميقاواط بدخول ام دباكر و150 في محطة الشهيد ببحري هذا العام لترتفع السعة التوليدية المركبة في السودان ما يقارب 3 الاف ميقاواط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.