الوطني يجدد الدعوة لحملة السلاح للانضمام للسلام

جدد حزب المؤتمر الوطني ، الأحد، الدعوة لحاملي السلاح للعودة لبلادهم والاستماع لصوت العقل والاستجابة لداعي السلام، كما دعا جماهير الشعب السوداني كافة إلى تعظيم الإنتاج وزيادة الإنتاجية من أجل استكمال النهضة الشاملة .

وقال الحزب في بيان له بمناسبة الذكرى الـ61 لاستقلال البلاد “تمر علينا ذكرى الاستقلال وسط أجواء وطنية مفعمة بروح الوفاق والحوار الوطني، بعدما أنجز أبناء الوطن أكبر مشروع سياسي بعد الاستقلال وهو العكوف على قضايا الوطن بالنقاش البناء والحوار المثمر، حتى استوى أمر بلادنا على جودي الاستقرار بحسم القضايا الجوهرية والمصيرية بالتفاهم والتوافق الوطني .

وأضاف أن المؤتمر الوطني إذ يحييكم في هذه المناسبة، فإنه يستذكر معكم بطولات شعبنا عبر تاريخه الطويل المليء بالبطولات والتضحيات والمجاهدة من أجل هذا الوطن الذي أُريقت من أجله الدماء وبذلت الجهود من الرعيل الأول الذي قاوم المستعمر وتحمل عبء النضال الوطني بجسارة الأبطال” .

ودعا الحزب في بيانه السودانيين إلى تعظيم الإنتاج وزيادة الإنتاجية باعتبارها القضية المحورية الآن من أجل استكمال النهضة الشاملة وبناء الدولة الحديثة، مؤكداً أنه سيظل في مقدمة قيادة حملة زيادة الإنتاج وتحسين مستوى المعيشة بتبني السياسات والتشريعات التي تنصف المنتجين وتعمل على معالجة قضايا الإنتاج .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.