ممتاز يستعرض الوضع السياسي الراهن أمام مؤتمر الخبراء والعلماء بالخارج

الأمين السياسي للحزب، حامد ممتاز

استعرض الأمين السياسي لحزب المؤتمر الوطني الأستاذ حامد ممتاز الوضع الراهن للحالة السياسية للبلاد بعد اكتمال عملية الحوار الوطني والمجتمعي واصفاً العملية بأنها تجربة سودانية تعد انموذجا يجمع أهل السودان لحل مشاكلهم عن طريق الحوار .
وقال ممتاز لدى مخاطبته ندوة (قضايا الحوار السياسي والسلام وإصلاح الأحزاب ) خلال مؤتمر الخبراء والعلماء بالخارج الذي ينظمه جهاز شؤون السودانيين بالخارج بالأكاديمية الأمنية الاستراتيجية بسوبا، إن حزب المؤتمر الوطني يؤكد التزامه بتنفيذ مخرجات الحوار الوطني ، مشيرا إلى أن الحوار الوطني سيفضي إلى تراض وطني يعزز مسيرة السلام والاستقرار في البلاد .
وجدد ممتاز عدم وجود إقصاء للأحزاب في المشاركة التنفيذية في حكومة الوفاق الوطني، منوها إلى أن الحكومة الجديدة ستدير مرحلة مهمة في تاريخ السودان بانتقال سياسي يعالج الصراع السياسي والنزاع على السلطة إلى مرحلة جديدة تخرج البلاد إلى حالة الاستقرار السياسي والاقتصادي والاجتماعي، مؤكدا حرص المؤتمر الوطني على اقامة تحالف مع الأحزاب التي شاركت في الحوار ترتكز على قضايا الوطن.
واعتبرت الأستاذة تراجي مصطفى الناشطة السياسية أن عملية الحوار الوطني تعد انجازا كبيرا في حل القضايا بواسطة السودانيين وصولا للحل السلمي الشامل، مؤكدة على سلام وأمن المواطن السوداني، داعية إلى ألا ينعكس الصراع السياسي عليه ، مطالبة بالتسامح في الخلافات السياسية والحزبية لصالح الشعب السوداني.
الى ذلك اجمع الخبراء والعلماء بالخارج في المؤتمر على اهمية الحوار الوطني بإسهامه في نبذ العنف والاحتراب بالبلاد، مؤكدين أنه يمثل درعا يتصدى للخلافات السياسية، معربين عن أملهم في أن حكومة الوفاق الوطني القادمة ستسهم في تحقيق الأمن السياسي والاقتصادي والاجتماعي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.