د.نافع: الحرس القديم لن يعود لـ”قيادة الوطني” مجدداً

دحض د. نافع علي نافع، الحديث الذي تتناقله الوسائط والمواقع الإلكترونية بشأن عودة الحرس القديم مجدداً إلى مقاعد السلطة، وأضاف” لا رجعة إلى الوراء لكل الذين تركوا الجهاز التنفيذي والسياسي”.

وأوضح نافع خلال مخاطبته الخميس، ختام المؤتمرات التنشيطية للمؤتمر الوطني بولاية كسلا، أوضح بأن أي حديث عن محاولات لعودة الشخصيات والقيادات القديمة غير صحيح، ومضى للقول ” لا رجعة للوراء أبداً وإن حن بعضنا لذلك فهم مخطئون ينبغي أن لا يفكروا بهذا”.

وقال بأن أهم ما يميز الحوار الوطني مسيرة الإصلاح الحزبي الذي ترتب عنه تغيير في الدماء والأشخاص والأفكار، وتابع “هذا عمل مهم لنهضة جديدة ولابد أن نفكر بعقل وقناعة كاملة”.

إلى ذلك كشفت رئيسة قطاع الفكر والثقافة بالمؤتمر الوطني، انتصار أبوناجمة، أن التحدي الأكبر في المرحلة المقبلة يتمثل في المجتمع والاهتمام بقضاياه المختلفة خاصة التعليم وقيادة المبادرات في هذا الجانب.

ودعت أبوناجمة إلى اهتمام الولاية بقضية التعليم ورفع الوعي المجتمعي بأهمية التعليم والتركيز على الإنتاج الثقافي المرتبط بالقيم والمبادئ لمواجهة الاستهداف والتحديات الخارجية والمساهمة في الإصلاح الحزبي العام.

من جانبه أكد أمين أمانة شؤون العضوية بالمركز العام للحزب على أهمية مشروع الحصر الشامل للعضوية في كل المستويات لاستقبال المرحلة المقبلة، بجانب الاهتمام باشتراكات العضوية وتحويلها لعضوية منتجة بالتركيز على القطاع الزراعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.