اليونسكو تدرج جزيرة يابانية في التراث العالمي

الجزيرة تستقبل حالياً الزائرين لها في يوم واحد فقط كل عام

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو”، إدراج جزيرة أوكينوشيما اليابانية، المحظور على النساء دخولها، ضمن قائمة مواقع التراث العالمي. وتضم الجزيرة معبد أوكيتسو الذي بني في القرن السابع عشر الميلادي بهدف الصلاة طلباً لسلامة البحارة.

وتعد جزيرة أوكينوشيما واحدة من المواقع الدينية القديمة، وكان لزاماً على الرجال، قبل أن تطأ أقدامهم أرض الجزيرة، خلع ملابسهم وممارسة شعائر التطهير. ولا يجب عليهم أيضاً أخذ أي شيء معهم أثناء مغادرتهم الجزيرة، فضلاً عن عدم كشف تفاصيل زيارتهم لأحد.

وكانت جزيرة أوكينوشيما، قبل فترة طويلة من بناء المعبد، مقصداً لممارسة شعائر دينية مثل الصلاة من أجل السفن التي تبحر في المحيط والروابط التجارية مع الشعبين الكوري والصيني، حسبما ذكرت صحيفة “جابان تايمز” اليابانية.

وعثر في الجزيرة على آلاف القطع الفنية التي أحضرها معهم زوار الجزيرة كهدايا، من بينها خواتم ذهبية من شبة جزيرة كوريا.

وتستقبل الجزيرة حالياً الزائرين لها في يوم واحد فقط كل عام 27 مايو/أيار، ومازالت القواعد العتيقة عليها متبعة حتى الآن.

ويتعين ألا يزيد عدد الزائرين للجزيرة، من الرجال فقط، على 200 زائر، ويمارسون شعائر الاغتسال في مياه البحر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.