“الوطني” و”الإصلاح” يناقشان إصحاح المسار السياسي للانتخابات المقبلة

غازي صلاح الدين /رئيس حزب الإصلاح الآن

بحث حزبا (المؤتمر الوطني) و(الإصلاح الآن) سبل تنفيذ توصيات ورشة إصلاح المسار السياسي حتى موعد الانتخابات المقبلة في 2020م، وتناولت المباحثات إحداث تحول لتطبيق الحكم الراشد وإيجاد وسائل لدفع الحراك السياسي.

وقال رئيس حزب (الإصلاح الآن)، غازي صلاح الدين، ، إنه ناقش مع مساعد رئيس الجمهورية إبراهيم محمود، نائب رئيس المؤتمر الوطني للشؤون الحزبية، إحداث تحول حول الحكم الراشد وتحريك الأحزاب وتشجيعها على الاندماج، والتحالف لتقليص الكتلة السياسية الناشطة، وتوجيهها نحو اتجاهات محدودة ومعلومة.

وأوضح أن كل القضايا التي تمت مناقشتها يفترض أن ترفع للجنة العليا لمتابعة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني برئاسة رئيس الجمهورية، لتفصيل تكاليف حولها، وصولاً إلى انتخابات 2020. وأضاف “نأمل أن تكون تلك الانتخاباتت نقطة تحول في المسار السياسي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.