السباح “سفير النيل” يغمض عينيه إلى الأبد

السباح "سفير النيل" يغمض عينيه إلى الأبد

توفي يوم الأربعاء، بطل السباحة السوداني، صالح سليمان الحارث الملقب بـ (سفير النيل) عن عمر ناهز 78 عاماً وووري جثمانه الثرى بمقابر فاروق بالخرطوم. وقال بيان لاتحاد السباحة إن الحارث يُعد أحد أهم رواد رياضة السباحة في البلاد.

وأضاف البيان أن السباح الراحل يحتفظ برقم قياسي مسجل باسمه لدى الاتحاد العربي للسباحة منذ عام 1967، بعد قطعه مسافة 30 كيلومتراً في نهر النيل من سوبا حتى الخرطوم في ست ساعات و12 دقيقة، وأطلقت الصحافة السودانية على صالح سليمان الحارث لقب (سفير النيل) عام 1968، ويحتفظ السباح في سجله بعدد من الأوسمة، أهمها وسام الواجب المصري، الذي منحه له الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات عام 1973.

ونال وسام الرياضة الفضي من رئاسة الجمهورية السودانية عام 1975، وفي ذات العام منحه الرئيس السوداني الراحل جعفر نميري وسام الرياضة من الطبقة الثانية، ليصير أول رياضي سوداني يُمنح وسامان جمهوريان في الرياضة في عام واحد.

وحصل على ميدالية السباحة الذهبية من رئيس دولة أفريقيا الوسطى جان بيديل بوكاسا عام 1967، وفي 1986 كرمه الأمير فيصل بن فهد بشهادة تقدير السنة الدولية للشباب بالمملكة العربية السعودية.

ويعد الحارث من مؤسسي وحدة الغوص والإنقاذ المائي في السعودية، وشغل عضوية فرع الرياضة العسكري التابع للقوات المسلحة السودانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.