رئيس الجمهورية يشيد بتنوع مشروعات الزكاة أثناء تدشينه لنفرة خير الغرة بالأبيض

أثنى رئيس الجمهورية المشير عمر حسن أحمد البشير بمشروعات ديوان الزكاة وتنوعها في كل ولايات السودان.
جاء ذلك خلال تدشينه صباح أمس لنفرة خير الغرة بحاضرة الولاية الأبيض.
ووجه رئيس الجمهورية الديوان بالاستمرار في تمليك الأسر الفقيرة مثل هذه المشروعات حتى تصبح دافعة للزكاة، وقياس أثر هذه المشروعات حتى يمكن قياسها وتقويمها.
من جانبها أوضحت وزيرة الضمان والتنمية الاجتماعية مشاعر أحمد الأمين الدولب أن مستشفى الضمان الاجتماعي الذي افتتحه رئيس الجمهورية سيوطن العلاج في ولايات كردفان بجانب إفتتاح مقر التأمين الصحي بالولاية الذي ستصل التغطية فيه خلال هذا العام إلى 85%، مثمنا دور الزكاة في التطور الذي شهده الديوان من خبرة في إختيار وتمليك الأسر للمشروعات الإنتاجية بجانب تقديم الدعم الكبير للمشروعات الخدمية من صحة وتعليم ومياه .
وفي ذات السياق كشف الأمين العام لديوان الزكاة الأستاذ محمد عبد الرازق أن الديوان يستهدف هذا العام تمليك 40،000 أسرة مشروعات إنتاجية للفقراء والمساكين مخرَجة من دائرة الحاجة إلى الإنتاج والكفاية. وبشر عبد الرازق خلال حديثه أن الديوان شرع في توزيع 350،000 سلة غذائية لمجابهة غلاء الأسعار بكل ولايات السودان الذي تأثرت به شريحة كبيرة من أصحاب الدخل المحدود، موضحا أن ولاية شمال كردفان من أكبر الولايات في جباية زكاة الأنعام، مقدماً شكره وتقديره لكل المكلفين ودافعي الزكاة من المزارعين والرعاة والتجار بالولاية على دفع زكواتهم طيبة بها أنفسهم ورسالة للذين لم يتمكنوا حتى الآن من إخراجها بالإسراع بسداد زكواتهم حتى ينالوا الأجر والثواب من الله ويشهدوا الخير الذي يعم كل فقراء الولاية .
وفي سياق ذي صلة أوضح أمين زكاة ولاية شمال كردفان آدم بشر إبراهيم أن التكلفة الإجمالية لنفرة خير الغرة بلغت 55,000,000 جنيه لـ 126،371 مستفيدا موزعة على محورين أفقي ورأسي .
وقال آدم بشر إن الديوان بالولاية يقدم تأمينا صحيا لـ 13،000 أسرة بواقع مائة وخمسين ألف فرد، كاشفاً عن تمليك خمسة رؤوس من الأبقار للأسرة الواحدة بجانب تمليك 30 رأسا من الضأن للأسرة الواحدة أيضا وفي محور المياه تم حفر عشرة آبار مياه وخمس حفائر لمياه الشرب بالتنسيق مع وزارة البنى التحتية بالولاية إضافة لبعض الشراكات النافعة مع الطلاب وخلاوى القرآن الكريم والDDR.
وفي ختام حديثه قدم شكره وتقديره للمكلفين الذين أسهموا في كل هذا الخير الوفير الذي سيوزع للفقراء والمساكين بكافة محليات الولاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.