المؤتمر الوطني والاتحادي الديمقراطي بشمال دارفور يبحثان القضايا الخاصة بالعمل السياسي بالولاية

بحث نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني بولاية شمال دارفور أبوبكر هارون سليمان بمقر الحزب بالفاشر بمكتبه أمس مع وفد الحزب الاتحادي الديمقراطي برئاسة حسن آدم عبد الله معتمد شئون الرئاسة جملة من الموضوعات والقضايا الخاصة بالعمل السياسي بالولاية ‘‘ وذلك بحضور الأستاذ عثمان حسين عبد الله الأمين السياسي بالمؤتمر الوطني وعدد من قيادات الحزب بالولاية.
وتطرق لقاء قادة الحزبين لخارطة العلاقات التنسيقية والسياسية بين الحزبين حيث أكد الأمين السياسي لحزب المؤتمر الوطني أهمية تعزيز التواصل السياسي بين أحزاب حكومة الوفاق الوطني، مشيدا بالتنسيق الجيد لحزب الاتحادي الديمقراطي ومشاركته في مجلس تنسبق الأحزاب السياسية بالولاية كما أشاد بالدور الكبير الذي تقوم به القوى السياسية بالولاية في دعم و تحقيق الاستقرار وتوفير الخدمات العامة للمواطنين.
ومن جانب آخر رأس نائب رئيس المؤتمر الوطني بشمال دارفور أبوبكر هارون اليوم بقاعة الشهيد يعقوب حسين الاجتماع الدوري للمكتب التنفيذي للمؤتمر الوطني بالولاية والذي تم خلاله استعراض ومناقشة الموضوعات الخاصة بالعمل السياسي والإداري والتنظميمي للحزب بجانب مراجعة تقارير الأداء العام لمناشط الأمانات.
وأوضح أمين أمانة الإعلام بالمؤتمر الوطني عصام جراد أن اجتماع المكتب التنفيذي للحزب قد استعرض بالنقاش المستفيض خطط الأمانات المختلفة للمرحلة القادمة، وأضاف في تصريح لـ(سونا) أن الاجتماع وقف على مستوى الإحاطة وحصر العضوية وعملية الإدخال الإلكتروني، مشيرا إلى أن نائب رئيس الحزب قد أشاد بالأدوار الكبيرة التي تقوم بها أجهزة الحزب في إنزال الموجهات العامة والتي من شأنها أن تسهم في خدمة المواطن وتحقق الاستقرار.
من جانبه أكد أعضاء المكتب التنفيذي تعاونهم التام من أجل إنفاذ مناشط الحزب في مختلف المجالات وخلص الاجتماع لإجازة خطط الأمانات للربع الثاني من العام 2018م وتعزيز تنفيذ المشروعات الاجتماعية والاقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.