المواصفات تحتفل باليوم العربي للتقييس الأحد المقبل

المواصفات تحتفل باليوم العربي للتقييس الأحد المقبل

تنظم الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس إحتفالا باليوم العربي للتقييس والذي يصادف الخامس والعشرين من مارس وذلك يوم الأحد القادم بقاعة المواصفات .
ويجئ الاحتفال هذا العام تحت شعار ( المواصفات تجعل المدن أكثر استدامة) كما تحتفل الهيئة باليوم العالمي للمستهلك تحت رعاية د. عوض محمد أحمد سكراب مديرالهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس
وتشير سونا إلى تزامن يوم 25 من شهر مارس من كل عام مع ذكرى تأسيس المنظمة العربية للمواصفات والمقاييس التي تم تأسيسها في 25 مارس 1968م في القاهرة كأحد أجهزة جامعة الدول العربية.
وقد لعبت المنظمة العربية للمواصفات والمقاييس منذ تأسيسها دوراً كبيراً في النهوض بالتقييس في الدول العربية، وساهمت على مدى عشرين عاماً في نشر التوعية بالتقييس والأنشطة المرتبطة به وبيان أهميته في التنمية الصناعية والاجتماعية، بالإضافة إلى ترجمة الكثير من الكتب والدوريات الأجنبية في مجال المواصفات والمقاييس والتي كانت تفتقر إليها المكتبة العربية في ذلك الوقت.
وقد تم دمج أنشطة المنظمة العربية للمواصفات والمقاييس في إطار المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين من خلال المركز العربي للمواصفات والمقاييس في عام 1988م بناءً على توصية من المجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي.
هذا وقد تم الاحتفال باليوم العربي للتقييس لأول مرة في 25 مارس 1999م، حيث اختارت المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين للاحتفاء بهذه المناسبة آنذاك شعار “دور المواصفات القياسية العربية في التسريع بتنفيذ منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى” لتسليط الضوء على أهمية المواصفات العربية ودورها، باعتبارها ركناً أساسياً في تحقيق هذه الغاية القومية المنشودة.
ومن الأهداف الرئيسية للاحتفال باليوم العربي للتقييس نشر التوعية بالتقييس وبيان أهميته على المستوى العربي، وتوضيح الدور المحوري الذي تلعبه في دعم التنمية الصناعية والاقتصادية، وجدوى تبني مواصفات قياسية عربية موحدة بين الدول العربية لدعم التجارة البينية بينها كأداة ضرورية لابد منها لدعم منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى، خاصة إذا ما علمنا أن حجم التجارة البينية بين الدول العربية لا يتجاوز 7% في أحسن الأحوال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.