مسيرة الحوار الوطنى من خطاب الوثبة حتى حكومة الوفاق (4-4)

توصيات الحوار الوطني

كتب- سعيد الطيب
لقد مرت مسيرة الحوار الوطنى باربعة مراحل زمنية الاولى حينما دعا اليه الرئيس البشير فى خطاب الوثبة 2014م والثانية حينما انعقد المؤتمر العام للحوار اكتوبر 2016مم والثالثة لما اخرج توصياته والتى بلغت (994) توصية منها (66) توصية للجنة السلام و(69) للجنة الهوية و (651) توصية للجنة الاقتصادية و (39 ) للجنة العلاقات الخارجية و (38) للجنة الحريات والحقوق الأساسية و(111) توصية للجنة قضايا الحكم وبالتالى يتضح ان مخرجات الحوار كانت دقيقة وشاملة لكل المحاور , وكانت من بين التوصيات السياسية تشكيل هذه الحكومة الحالية والتى بذلت جهود متواصلة لحث الممانعين للانضمام لمسيرة الحوار، كما انها إعلنت وقف إطلاق النار لأكثر من 3 مرات مما عكس رغبتها الأكيدة في إشراك الآخرين وإلحاقهم بعملية السلام والحوار التي انتظمت البلاد.
كانت المهمة الاساسية لحكومة الوفاق (حكومة الحوار) هي انفاذ مخرجات الحوار الوطني ومضامين الوثيقة الوطنية وهكذا قام (300) انسان سودانى يمتاز بالكفاءة العلمية والخبرة العملية مسنود بمشاركته فى الحوار الوطنى عاما كاملا بتحمل اعباء المرحلة الانية والقادمة لفترة ثلاث اعوام حتى 2020م غداة اجراءالانتخابات العامة .
.وهولاء ال 300 هم الوزراء الاتحاديين (31) وهم (43) وزراء الدولة
وهم اعضاء المجلس الوطنى (55) وهم اعضاء مجلس الولايات (18) وهم اعضاء 17مجلس تشريعى ولائى (130) وهم (2) نواب و (4) مساعدين رئيس الجمهورية وبالتالى لاشك فى ان الحكومة الوفاقية حكومة مهام وطنية موكول لها دور محدد وهو ان تقود البلاد لفترة ثلاث اعوام حتى انتخابات 2020م كانت امامها في المحور الاقتصادى اكثر من 600 توصية من ال 900 توصية في المحور الاقتصادى
مضت (عشر شهور) على تشكيل حكومة الوفاق الوطنى والتى حدد مرتكزاتها فى الثانى والعشرين من مايو الماضى النائب الأول لرئيس الجمهورية رئيس مجلس الوزراء القومي الفريق أول ركن بكري حسن صالح والمتمثلة في العمل بروح الجماعة بعيدا عن التعصب الحزبي و الجهوي و الفكري و المحافظة علي نظافة اليد وصون المال العام ومنع كل مايفضي الي الاثراء بغير حق .وللنظر بموضوعية لما تم من منجز فى نصف عام من عمرها القصير سنضعها فى ثلاث موازين سياسية واقتصادية واجتماعية .
سياسيا عزمت الحكومه علي إعلاء شأن المؤسسية بحسبانها مانعة من النزوات الشخصية التي تخنق القرار المؤسسي وتحيله مطية لحكم الفرد والعمل علي إحكام التنسيق والتكامل بين المؤسسات الثلاث حتي تؤدي كل مؤسسة دورها المنوط بها في إعلاء قيم الحق وصون الحقوق ، مبينة أن من المرتكزات أيضا بسط الحريات بحيث لا يكون ثمة حرمان ولا إقصاء ولا إمتيار لفئة دون آخري ليتسع وعاء المشاركة بقدر إتساع مساحة السودان وسماحة آهله , وبالتالى اعربت الحكومة عن أملها في أن تسهم في تحقيق تطلعات وآمال الشعب السوداني .
ومن احد منجزات الحكومة انتهاء المرحلة الأولى من عملية جمع السلاح وبدء المرحلة الثانية وهي الجمع القسري, ويلاحظ إن العملية أسهمت بصورة كبيرة في بسط وتحقيق الاستقرار في دارفورالتى تعافت بصورة كبيرة وانخفضت الصراعات القبلية فيها ،ووجدت استجابة تامة من كافة مكونات دارفور.
اقتصاديا جدد النائب الاول لرئيس الجمهورية رئيس مجلس الوزراء القومى فريق اول بكرى حسن صالح امام الاعلام والصحافة فى مؤتمر صحفى قدم فيه كشف حساب حكومته عن النصف عام المنقضى من عمرها ان التحدي الاقتصادي هو التحدي الحقيقي للسودان وفى هذا الخصوص اشار الى ان العقوبات الاقتصادية الامريكية التي فرضت على السودان قرابة ال20 عاما قد اثرت على النشاط التجاري والاقتصادي والتحويلات المصرفية, قائلا( فرصتنا الحقيقية للاستفادة من رفع الحظر هي زيادة الانتاج والانتاجية والاهتمام بالصادرات الوطنية وتحقيق الامن الغذائي وذلك للارتقاء بالاقتصاد القومي) ليبقى الهدف تخفيف العبء المعيشي على المواطنين، مشيرا إلى الانخفاض الذي طرأ على اسعار السكر المنتج محليا وذلك نتيجة لقرار مجلس الوزراء القاضي باعفاء السكر المنتج محليا من رسوم الانتاج
معلناعزم الحكومة على توظيف قدرات البلاد الاقتصادية لصالح رفاهية الشعب وتطوير قدراته, وهذا الحديث السياسى الاقتصادى يرغب رجل الشارع البسيط ان يترجم الى واقع محسوس ملموس داخل (قفة المعيشة) لان المواطن لايدرك ان النتائج التى ينتظرها من رفع العقوبات الامريكية لاتتحقق بين شهر وضحاه .
حينما نطلع على موجهات موازنة الدولة للعام 2018 م سنجدها تتضمن معالجات للشأن الاقتصادي؛ وخاصة ما يتعلق باستقرار سعر الصرف وتوجيه التمويل نحو القطاعات الإنتاجية، والاستمرار في تحسين خدمات الصحة والتعليم والمياه، وتوفير بيئة الاستثمار وزيادة الأوعية التخزينية.
وحينما نفحص مليا اقتصادنا الوطنى سنجد أن القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني يمثل القاطرة الأساسية للاقتصاد؛ اذ انه يشكل 70%، وبالتالى اجتهدت كثيرا الحكومة في إنجاح الموسم الزراعي؛ من خلال تكوين اللجنة العليا، التى وضعت سياسات تشجيعية للذرة والقمح وزيادة المساحة المزروعة من القطن الى أكثر من 160 ألف فدان، الى جانب إدخال الزراعة التشاركية مع القطاع الخاص. ووضعت إستراتيجية جديدة للصادرات الحيوانية التى سيتم تصدير لحومها حية مع تشغيل وتأهيل عدد من المسالخ بجانب افتتاح مسالخ جديدة بمنحة من دولتي الصين وتركيا .
اجتماعيا جدد رئيس مجلس الوزراء القومي التزام الدولة وجديتها في محاربة الفساد بكافة أشكاله وصوره, مع وجود مشاورات تقوم بها اللجنة التنسيقية العليا للحوار بشأن عمل مفوضية الفساد وقال إن هناك شروطا يجب توفرها في رئيس المفوضية وهي أن يكون قانونيا ولديه خبرة 15 عاما في هذا المجال بجانب قوميته وحياده, منوها إلى المجهودات المقدرة التي يقوم بها المراجع القومي لحكومة السودان في كشف الاعتداءات على المال العام والمخالفات المالية بجانب ما تقوم به نيابة مكافحة الثراء الحرام والأجهزة العدلية الأخرى، مبينا أن كل هذا العمل القصد منه محاربة الفساد والمفسدين.
اخيرا يعتبر قرار العودة الى التوقيت العالمى من ابرز منجزات حكومة الوفاق الوطنى فى الفترة الماضية ووداع البلاد للتوقيت الحالي بارجاع الساعة 60 دقيقة, وكانت مرجعية قرار مجلس الوزراء بالعودة للتوقيت القديم وموافقة توقيت غرينتش تنفيذاً لمخرجات الحوار الوطني والوثيقة الوطنية ولكن الاشواق المصحوبة باشواك الانتظار تأمل فى الا تتاخر كل التوصيات الاخر التى تريح المواطن فى معاشه ومأكله ومشربه وصحته منجزا ملموسا محسوسا وليس ذلك عسيرا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.