المكتب القيادي لـ(الوطني) يناقش موقف إعداد الدستور من وجهة نظر الحزب

فيصل حسن إبراهيم مساعد رئيس الجمهورية؛ نائب رئيس المؤتمر الوطني

ناقش المكتب القيادي لحزب المؤتمر الوطني فى اجتماعه برئاسة المشير عمر البشير رئيس الجمهورية رئيس الحزب موقف إعداد الدستور من وجهة نظر الحزب.
واكد المكتب القيادي وفقا للدكتور فيصل حسن ابراهيم نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني أن الدستور هو تقنين لمصالح البلاد العليا ووسيلة لاستنهاض الأمة .
وأوضح د. فيصل ان مناقشة الوطني الإعداد للدستور لا يمثل استباقا بل هو استعداد للمشاركة برؤيته مع الاحزاب والقوى الوطنية الاخرى في إعداده ، وقال ان المكتب القيادي صوب النظر في اجتماعه نحو القضايا العليا في الدستور مثل نظام الحكم والنظام الفيدرالي وغيرها من القيم الهادية في الدستور التي وردت في ذلك ، مشيرا إلى أن الاجتماع اعتمد مرجعيات مهمة لإعداد وصناعة دستور البلاد الدائم من وجهة نظر الحزب شملت دساتير أعوام 1998و 2005م فضلا عن توصيات مؤتمري الحوار الوطني والحكم اللا مركزي وغيرها من المرجعيات المهمة في هذا الصدد .
وجدد دكتور فيصل التأكيد ان هذه المناقشة بغرض إعداد وجهة نظر الحزب ليشارك مع القوى السياسية لصناعة الدستور القادم للبلاد.
على صعيد اخر أجاز المكتب القيادى الوطني عضوية أعضائه الجدد حسب التعديل الذى جرى مؤخرا فى قطاعاته المختلفة بجانب إعتماد عضو إستكمال آخر فى المكتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.