بركة يدعو لاجماع يعصم البلاد من المخاطر

ابو القاسم الامين بركه رئيس المؤتمر الوطنى والى النيل الابيض

دعا الدكتور ابوالقاسم الامين بركة رئيس المؤتمر الوطني والي ولاية النيل الابيض الاحزاب والتنظيمات السياسية الي مزيد من الحوار والتشاور حول القضايا الوطنية لتحقيق اجماع وطني يعصم البلاد من المخاطر والتحديات الداخلية والخارجية ، وقال إن ابواب المؤتمر الوطني مفتوحة لكل القوى السياسية للحوار والتواصل في كافة القضايا .
جاء ذلك لدى مخاطبته مساء امس برئاسة الحزب بربك لقاء المعايدة التي نظمها قطاع الفكر والثقافه وشئون المجتمع بالمؤتمر الوطني للاحزب السياسية ورؤساء القطاعات وأمناء الامانات بالمؤتمر الوطني ورموز المجتمع وقيادات الإدارة الأهلية والطرق الصوفية ، بحضور الاستاذ اسماعيل نواي السيد رئيس المجلس التشريعي بالولاية والاستاذ عبد الرحيم المهدي رئيس الهيئة المجتمعية للاصلاح والتنمية والحوار والدكتور صديق عبد القادر المرير نائب رئيس المؤتمر الوطني بالولاية .
وأشاد بركة بحكمة القيادة السياسية الرشيدة في البلاد التي جنبت البلاد كثيرا من المخاطر مقارنة بالعديد من الدول التي تعيش صراعات وفوضى بسبب انعدام الأمن ، وطالب رئيس المؤتمر الوطني والي النيل الأبيض الاحزاب السياسية العمل على ترتيب اوضاعها والاستعداد لانتخابات العام ٢٠٢٠ م، كما دعا القيادات التشريعية والسياسية والقانونية لادارة نقاش جاد حول الدستور الدائم للبلاد حتى يكون للنيل الأبيض سهمها في ذلك ، وأكد بركة أن الحوار الوطني أحدث اختراقا حقيقياً في القضايا الوطنية العالقة منذ استقلال السودان ، وجدد التزام ولايته بانفاذ مخرجات الحوار الوطنى وانفاذها توصية تلو الأخرى.
من جهته قال الدكتور صديق عبد القادر المرير نائب رئيس المؤتمر الوطني ان عيد الفطر المبارك يأتي والبلاد تمر بمرحلة جديدة تسودها الوحدة والحوار والاستقرار السياسي بين كافة القوي السياسية بالبلاد ، وابان المرير ان المؤتمر الوطني بدأ في المبادرة الثانية للحوار والاتصال السياسي مع كل القوي السياسية لتحقيق رؤية استراتيجية مشتركة تعزز الامن والاستقرار والتنمية ، وتعهد بالتزام حزبه بانفاذ مخرجات الحوار الوطنى مشيراً إلى أن المؤتمر الوطني ظل يقدم التضحيات والتنازلات من اجل الدين والوطن ، واعلن نائب رئيس المؤتمر الوطني مساندة القوي السياسية والهيئة المجتمعية للاصلاح والتنمية والحوار لحكومة الوفاق الوطني لانفاذ برنامجها التنفيذي لتحقيق التنمية وتوفير الخدمات للمواطنين ، وقطع المرير بان الولاية تشهد استقرارا سياسياً غير مسبوق ، وفي ذات السياق قدم الاستاذ شريف حسين رئيس حزب الأمة ممثل الاحزاب السياسية ونائب رئيس المجلس التشريعي التهنئة لكل القوى السياسية ومواطني ولاية النيل الأبيض بمناسبة عيد الفطر المبارك، وأعرب عن امنياته ان يعود العيد والشعب السوداني اكثر قوة ووحدة ، فيما أبان الاستاذ عبدالله السفوري ممثل قطاع الفكر والثقافه وشئون المجتمع بالمؤتمر الوطني ان هذه المعايدة تمثل تواصلا لكل القوى السياسية بالولاية وقال إن شهر رمضان كان مدرسة تعلمنا فيها قيم التكافل والتراحم والعدل والمساواة ، واشار السفوري الي ان النيل الابيض ولاية لها تاريخها الحافل في النضال الوطني في كل الحقب التاريخية وأضاف أن الولاية بها امكانيات وميزات تجعلها في الريادة والقيادة على مستوى البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.