الصحفيون يوقعون على ميثاق الشرف الصحفي

رئيس اتحاد الصحفيين الصادق الرزيقي

وقع رؤساء تحرير الصحف اليوم بمقر المجلس الوطني على ميثاق الشرف الصحفي ، برعاية رئيس الهيئة التشريعية القومية البروفيسور إبراهيم أحمد عمر وبحضور الاستاذ معتز موسى رئيس مجلس الوزراء القومي والفريق أول مهندس صلاح عبدالله قوش مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني والنائب العام مولانا عمر أحمد محمد .

وقال الاستاذ الصادق الرزيقي رئيس الاتحاد العام للصحفيين السودانيين الذي ابتدر التوقيع على الميثاق قال خلال مخاطبته حفل التوقيع إن هذا اليوم من ايام الصحافة ، يوم نستطيع أن نؤرخ به لمسيرة جديدة وان ندلف فيه لواقع جديد ..

وأكد أنه عندما يتمسك اهل الصحافة بمواثيقهم وقواعد المهنة تخرج الصحافة شامخة لا تشوبها شائبة، قائلاً “إن تمسكنا بالميثاق واهتدينا بما فيه صلحت الصحافة وضمير المجتمع وقلب الدولة” .

واوضح الرزيقي ان الصحافة هي التاريخ السياسي والاجتماعي لهذا المجتمع وان الصحافة سبقت الأحزاب السياسية، وانها مهنة ترتبط بالمعلومة وتداول البيانات، مؤكدا اهمية أن تتوفر لها مقومات وركائز اهمها هذا الميثاق “لانه وحدتنا وقوتنا وصلاح مهنتنا” .

وقال إنه لا قيمة لصحافة إن لم تتخلق بأخلاق ميثاقها، مشيراً إلى ما كانت تتعرض له الصحافة من ايقاف ومصادرات طيلة الفترة الماضية، معلناً التزامهم بأن هذا الميثاق سيكون هو الدليل لصحافة وطنية مهنية “لان الترياق الذي بأيدينا يجنبنا المشاق” .

وأبان ان الميثاق الذي وقع في العام 2008 هو الاقوى وانه تم اجراء تعديلات بسيطة فيه شملت بعض الجوانب العملية، مضيفاً أن هذا الميثاق سيملك لكل الصحف وسيكون مرشدا صحفيا وهاديا لكل صحفي، معرباً عن أمله في أن تتاح للصحافة حريتها لأنها مسؤولة تؤمن بوطنها والمخاطر التي يتعرض لها، قائلاً إن الصحافة تولد من جديد .

وأكد أنه ستكون هناك لجنة من كبار الصحفيين واهل القانون للتحكيم في مخالفات هذا الميثاق، موضحاً أن هذا الميثاق قيمة وطنية وان هذا يوم ميلاد الصحافة السودانية، مطالباً بان تخطو خطوات للامام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.